لبيع الأحجار الكريمة و المسابيح و الشراء المضمون أنقر هنا
عدد الضغطات : 41,364
فتح في صفحة مستقلة

العودة   :: منتدى شبكة أحجار للثقافة العامة :: > منتديــــــــات الــتـــــــــــــــــراث > الحضارة الفرعونية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07 / 03 / 2011, 12:06 AM   رقم المشاركة : 31
شارى الاثار
مراقب أخبار التحف و الآثار
 
الصورة الرمزية شارى الاثار

 

         

شارى الاثار غير متصل

تاريخ الإنتساب :  12 / 03 / 2010
رقم العضوية : 15049
عدد المشاركات : 4,509
الإقامة : egypt
الجنـس: ذكر
WhatsApp:
         
خاطرة: منتديات أحجار بيتي الثاني
 



بسم الله الرحمن الرحيم
الاخ الغالى محمد عامر

تسلم ايدك على مواضيعك الرائعه بصراحة غاية الروعه والجمال موفق باذن الله
وننتظر المزيد
وتقبل مررورى







 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

التوقيع :
اللهم إنى أسألك رحمة من عندك , تهدى بها قلبى , وتجمع بها أمرى , وتلم بها شعثى , وتحفظ بها غائبى وترفع بها شاهدى , وتبيض بها وجهى , وتزكي بها عملى , وتلهمنى بها رشدى , وترد بها الفتن عنى , وتعصمنى بها من كل سوء
رد مع اقتباس

 

قديم 07 / 03 / 2011, 06:59 PM   رقم المشاركة : 32
محمدعامر

شخصية VIP هامة

 

         

محمدعامر متصل الآن

تاريخ الإنتساب :  30 / 07 / 2010
رقم العضوية : 16923
عدد المشاركات : 8,097
الإقامة : egypt
الجنـس: ذكر
WhatsApp:
         
خاطرة: منتديات أحجار بيتي
 



رابعاً : الفنون

ابدع الفنان المصري القديم فى كافة الوان الفنون التشكيلية وخاصة :
النحت

بلغ فن النحت فى مصر حداً من الإتقان يبدو واضحاً فيما ترك المصريون من تماثيل

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ومسلات

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

وتوابيت

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ولوحات

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

وقد عرف المصريون نحت التماثيل منذ مطلع تاريخهم وهي تشير الي ما كانوا عليه من مهاره فنية عظيمة وقدرة على نحت اشد الصخور صلابة . فهذا تمثال للملك (خفرع)

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ينطق بعظمة صاحبه وقوة سلطانه ،
وذلك تمثال ملون للأميره نفرت وزوجها و يكاد يشعر الإنسان ان الحياة تدب فى صاحبيه

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

، وهذا تمثال رائع من الخشب اطلق عليه اسم تمثال شيخ البلد


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

، ومن أروع التماثيل من الدول الحديثه تمثال من الحجر للملك تحتمس الثالث .

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ومثل المصريون الكاتب وقد جلس القرفصاء ناشراً ورقه بردي على ساقيه ، وكأنه ينتظر الإملاء.

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ويعد رأس نفرتيتي زوجة إخناتون من القطع الفنية المنعدمه النظير .

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

كذلك صنع المصريون تماثيل بديعه من الخشب

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

صندوق أوشابتي خاص بالسيدة حنوت محيت من الأسرة 19 – المتحف البريطاني

والمعدن

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

بجانب التماثيل الحجريه وقد امتاز الكثير من تماثيل المصرين بالضخامة مثل تمثال ابو الهول

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

القائم بالقرب من هرم الملك خفرع على هيئه أسد رابض رمزاً الي نعمة العقل .
ويبلغ ارتفاعه قرابة 20 متر وطولة 75متر .

كانت التماثيل واحدة من أهم العلامات المميزة للفن المصري القديم، وكانت للتمثال مهمة أساسية في المقبرة عبر العصور الفرعونية وهي تمكين الروح من التعرف على ملامح الشخص المتوفى، فلا تخطئه في الدار الآخرة.


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

وازدهر فن النحت في الدولة القديمة والوسطي والحديثة، وأثمر عددا من التماثيل بأنواع مختلفة. واستخدم المصريون حجم التمثال للتعبير عن الوضع الاجتماعي.
فحجم تمثال الفرعون كان يفوق الحجم الطبيعي، ويزن أحيانا عدة أطنان.

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
وكانت تماثيل الكتبة وموظفي البلاط بالحجم الطبيعي تقريبا.

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

وأما تماثيل الخدم والعمال فكانت، رغم دقتها العالية، أصغر حجما؛ ولا يزيد ارتفاعها في العادة على 50 سنتيمترا.

وقد أظهرت تلك التماثيل الخادم في أوضاع العمل المختلفة.




نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

وهذا إضافة إلى تماثيل الشوابتي بالغة الصغر التي لا يزيد ارتفاعها على بضعة سنتيمترات.

وهذه يستدعيها صاحبها ، في الدار الآخرة ، لكي تؤدي عنه العمل الصعب الذى لابد وأن يقوم به .


وكان هناك 365 من هذه التماثيل الصغيرة(الأوشابتى)؛ أي بعدد أيام السنة.

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

والمسلات من المعالم الرئيسية المميزة للنحت المصري، وقد اعتمدت في صناعتها على تقنيات معمارية عالية؛ إذ كانت المسلة تنحت من كتلة صخرية واحدة. وكانت المسلات من أبرز معالم العمارة القديمة، وتقام عادة على جانبي مداخل المعابد.

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

وكان للأعمدة وضع خاص في العصرين الفرعوني واليوناني. ويتكون العمود، سواء كان رباعي الشكل أو مستديرا، من ثلاثة أجزاء:

اعدة، وبدن، وتاج. واتخذت التيجان أشكالا شبيهة بالزهور وأوراق النبات؛ مثل النخيل ونبات اللوتس.

ومن الأشكال الشائعة أيضا، شكل السلة المجدولة؛ بأشكال حليات نباتية وعناقيد عنب في داخلها.

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

وفي العصر البطلمي اكتشف الملوك والأباطرة أنواعا كثيرة من الرخام في جبال البحر الأحمر، واستخدموها بكثافة في التماثيل والإنشاءات.
وأصبحت الحركة وثنايا الملابس واضحة في أساليب النحت، وعثر على تماثيل كثيرة للملوك والأرباب. وظهر نوع خاص من التماثيل في ذلك العصر عرف بالتيراكوتا أو الطين المحروق،
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
وهي تماثيل صغيرة مصنوعة من الفخار يتراوح ارتفاعها بين 20 و50 سنتيمترا. وقد عثر على تماثيل كبيرة تصور الحيوانات؛ مثل القط والقرد والثور والأسد والكلب، إلى جانب الأشكال الآدمية.

فن النحت

، هو فن تجسيدي يرتكز على إنشاء مجسمات ثلاثية الأبعاد لإنسان ، حيوان. وذلك باستخدام الجص أو الشمع، أو نقش الصخور. فن النحت أحد جوانب الابداع الفني و هو يعتمد علي المجسمات الثلاثية الأبعاد.

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ويختلف فن النحت في أسلوبه عن باقي الفنون فهو لا يتعامل مع الأشكال المسطحة مثل فن التصوير وإنما يتضمن أشكال مجسمة ذات أبعاداً ثلاثة نجد أن المتعة الفنية التي تتصل بأعمال النحت لا تأتي من خلال المشاهدة فقط وإنما عن طريق الملمس والحركة المجسمة أيضاً ويشكل النحات الأعمال بيديه التي هي أقدر الوسائل لنقل الحس الفني العالي باللمس، إلي جانب استخدامه لبعض الخامات التي تنقل لدينا الإحساس بواقعية الشكل المنحوت ومن هذه الخامات: الرخام المصقول والخشبوالصلب.

تمثال كتلة للكاهن چد-خنسو-إيو-إف-عنخ

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةيصور تمثال الكتلة هذا كاهناً يدعى چد-خنسو-إيو-إف-عنخ فى وضع القرفصاء. ويغطى الجسم عباءة لا يظهر منها سوى اليدين والقدمين. ويمسك الكاهن فى يديه علامات القوة والرخاء.
وعلى الجسم نقشت ستة سطور بالنقش البارز تحدد أسماء وألقاب كل من صاحب التمثال وأجداده، بالإضافة إلى صلوات للأرباب. كما يوجد أيضاً ثلاثة أعمدة من الهيروغليفية منقوشة على الدعامة الخلفية.
ويضع چد-خنسو-إيو-إف-عنخ على رأسه شعراً مستعاراً مزيناً بخطوط رأسية، ينسدل من أعلى الرأس لتنتهى بخصلتين أفقيتين بسيطتين، تتركان الأذنين مكشوفتين. والوجه الرقيق ذو العينين نصف المقفولتين، يعكس شخصية الكاهن الهادئة.

وقد نقش على قاعدة التمثال صيغة قرابين لآمون-رع.


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةتمثال كتلة لحور بن عنخ-خنسونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
يحمل هذا التمثال القابع اسم باك-ان-خنسو والذى نراه جاثياً على وسادة رفيعة ومستديرة وقد تقاطع ذراعاه فوق ركبتيه، كما أنه يمسك فى يده اليمنى بنبات ممثل بتفاصيل دقيقة.
ويرتدى باك-ان-خنسو رداء رأس يصل إلى كتفيه، تاركاً الأذنين والرقبة مكشوفة، كما يضع لحية مستعارة صغيرة ويلبس حزاماً حابكاً. قد نقش على الكتف اليمنى للتمثال خرطوشا الملك أوسركون الثانى، أحد ملوك الأسرة الثانية والعشرين.

وعلى واجهة التمثال نقش منظراً يصور باك-ان-خنسو والملقب بالمتوفى وهو يقدم علامة "ماعت" أى الحق وربة الحق لآمون وأوزوريس. وعلى باقى جوانب التمثال نحت نص تكريسى طويل بالهيروغليفية.

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةتمثال كتلة لحا- حات بن با-إنبى
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة يخص هذا التمثال الكاهن الأكبر لمنتو المدعو حا- حات بن با-إنبى، الذى كان أيضاً كاتباً وخازن معبد آمون.

ويجلس الكاهن فى وضع القرفصاء وقد تغطى جسمه بالكامل بعباءة مزينة بخطين رأسيين، ولكن على خلاف غيره من التماثيل المماثلة فإن العباءة هنا غير مزينة بالكامل. ويضع الرجل على رأسه شعراً مستعاراً يصل إلى كتفيه، وهو يضع كذلك لحية مستعارة.
ويمكن أن نرى يديه على ركبتيه حيث يمسك بلفافة بردى. وتجدر الإشارة أيضاً إلى العينين اللوزيتين والحواجب المحددة بخطوط من مساحيق التجميل. وأخيراً نلاحظ وجود كتابات منقوشة على الدعامة الخلفية للتمثال.

تمثال لحور-سا-ايست
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة يصور هذا التمثال حور-سا-ايست والذى نراه جاثياً على قاعدة منخفضة وقد تقاطع ذراعاه فوق ركبتيه. ويغطى رأسه غطاء رأس يصل إلى كتفيه ويترك الأذنين والرقبة مكشوفة.
لحور-سا-ايست لحية قصيرة، كما تزين رقبته سلسلة تحمل علامة تنزل على ركبتيه، كما انه يمسك بنبات ممثل بأدق التفاصيل. وقد نقش اسمه وألقابه على جوانب التمثال.


مثال كتلة لحور بن عنخ-خنسونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

عرفت التماثيل القابعة فى الفن المصرى منذ عصر الدولة الوسطى وظلت مستحبة حتى فترة العصر المتأخر.
وكانت هذه التماثيل تنحت فى قطعة مكعبة من الحجر لا يبرز منها سوى الرأس. وكان صاحب التمثال يمثل جالساً وقد رفع ركبتيه أمام صدره وغالباً ما كانت الذراعان تتقاطعان فوق الركبتين. وتعد هذه التماثيل أقل تكلفة من غيرها من التماثيل كما أنها كانت تعيش أطول ولا تكسر بسهولة.
ويخص هذا التمثال شخصاً يدعى "حور" وكان كاهناً لمنتو. وقد كرس له هذا التمثال حفيده الذى يدعى "حور" أيضاً والذى أقامه لجده فى الكرنك. وكان وضع هذا التماثيل فى المعبد يضمن لصاحبه البقاء للأبد فى جوار رب المعبد وأن يحصل على جزء من القرابين المقدسة.


الملك منتوحتب الثالث فى صورة أوزوريس
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


يصور هذا التمثال غير المنقوش ملكاً وقد انعقدت ذراعيه على صدره طبقاً للوضع الأوزيرى، وهو ما يماثل مجموعة من التماثيل عثر عليها فى أرمنت وقد نسبت الى الملك مرنبتاح من الأسرة التاسعة عشر.
غير أن هذا التمثال له اسلوب فنى مختلف لطريقة تصوير الملك. فقد صور الوجه عريضاً والعينان ضيقتان بشدة والفم له جوانب مرتفعة لأعلى مما يضيف شبه إبتسامة على الوجه. وتمثل هذه الملامح الأسلوب النموذجى للنحت فى أواخر عصر الأسرة الحادية عشر وبداية الثانية عشر.

وبالتالى فإن بساطة أسلوب نحت التمثال ترجح نسبته للملك منتوحتب الثالث الذى أسسس اول معبد فى أرمنت.


تمثال واقف لبا-دى-حور حاملاً ناووس.نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
يعد هذا التمثال من النماذخ الجيدة لفن النحت العالى الجودة خلال العصر المتأخر. ويظهر با-دى-حور واقفاً ومقدماً قدمه اليسرى، و قد حلق رأسه تماماً بينما لبس رداءاً طويلاً.

ويحمل الرجل بيديه مقصورة صغيرة بها تمثال لأوزوريس، القاضى الرئيسى وسيد العالم الآخر. ويدعم التمثال من الخلف عمود منقوش عليه صيغة القرابين "حتب-دى-نسو"، وهى تطالب بالقرابين والدفن الجيد من الروح الحامية لبا-دى-حور.

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةتمثال الثور أبيسنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نحت التمثال الهائل من البازلت، وهو حجر كثيف أشهب أو أسود، إذ يشخص التمثال سيرابيس في هيئة فحل قوي مع قرص الشمس والكوبرا الملكية بين قرنيه.

يشير النقش، وكان أساساً على العمود الذي يدعم جسد الفحل أن التمثال إنما أقيم عام 130م في عهد الإمبراطور الروماني هادريانوس.

كان سيرابيس إلهاً جديداً استحدث من الإله أوزير-أبيس لتوحيد سكان الإسكندرية من الإغريق والمصريين.

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةتمثال من الرخام الأبيض للإلهة إيزيس

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةتمثال رائع للإلهة إيزيس بالحجم الطبيعي من الرخام الأبيض، يظهرها واقفة وهي ترتدي ثوباً طويلاً بعباءة وقد رُبط وشاح حول صدرها، وشعرها قد اتخذ شكل تسريحة ليبية، وتضع فوق رأسها تاج حتحور الذي يجمع بين قرص الشمس وقرنيّ بقرة وريشتين.

وتطأ بقدمها اليسرى تمساحاً، وتحمل بإحدى يديها وعاءها المفضل الخاص بمياه النيل المقدسة. بينما يلتف ثعبان حول اليد الأخرى التي وجدت منفصلة عن التمثال.

النحت والفنون الأخرى

تتصل جميع الفنون ببعضها علي الرغم من اختلافاتها الجوهرية وكون اندراجها تحت مصطلح عام يسمي باسم الفنون يعطي لها طابع الارتباط أو الاتحاد إلي جانب عاملين آخرين، حيث نجد أن الفنون ترتبط ارتباطاًً وثيقاًً ببعضها من:

1- ناحية الجودة.

2- من ناحية الغرض الوظيفي أي أنه يمكن أن يؤدي نوعاًً من الفنون وظيفة نوعاًً آخر أي تبادل للوظائف والأغراض: فالعمارة يغلب عليها الطابع الزخرفي وقد يكون لها طابع تصويري كما في الجوامع والقصور، وقد اتحد فن النحت مع فن العمارة منذ قديم الأزل.

* استخدامات النحت:

- قد تم استخدام فن النحت منذ قديم الأزل للوفاء بأغراض عديدة:

1- كغرض تذكاري وتخليدي.

2- كغرض تاريخي.

3- كغرض ديني.

4- وفي بعض الأحيان يستخدم كسجل لتدوين الموضوعات اليومية لبعض العادات المتبعة.

إلا أن هذا الغرض الأخير استخداماته ضئيلة بالنسبة للموضوعات الأخرى المستخدمة إلي جانب الموضوعات الأدبية.


* الحجم وفن النحت:

- تتدرج أبعاد التمثال المختلفة إلي بعدين:

1- بعد يزيد عن الحجم الطبيعي ليصل إلي الحجم الضخم وكثيراً ما يتواجد في أعمال النحت القديمة خصوصاًً تلك التي ارتبطت بفن العمارة مثل تمثال أبو الهول في الحضارة الفرعونية المصرية القديمة.
2- بعد يقل عن الحجم الطبيعي ليصل إلي حجم أصغر من الحجم الطبيعي مثل العملات.

ونجد أن الحجم في فن النحت يتأثر بالغرض الوظيفي ما لم يكن العامل الوحيد مثال: وظيفة تمثال خفرع الاجتماعية والمعمارية هي تخليد عظمة فرعون. وتخضع الأحجام أيضاًً في فن النحت حسب الخامات المتوافرة في مرسم النحات، وحسب إمكانياته المادية المحدودة.

* أنواع أعمال النحت:

- تنقسم أعمال النحت إلي قسمين:

1- النحت المستقل: وفيه يتم رؤية التمثال من جميع النواحي.

2- النحت البارز.


خامات النحت



- التيراكوتا (Terra Cotta):

تعتبر من أقدم الخامات المستخدمة في النحت في عصور ما قبل التاريخ، كما استخدمها قدماء المصريين والإغريق والصينين وشعوب الهند علي مستوي فني عالٍ. ويتم فيها تجهيز الطينة الأساسية داخل إطار معدني ثم تحرق بطريقة لا تكلف كثيراً، وتتميز بسهولة الاستخدام وقوة تحملها حيث لا تتعرض للتلف أو التآكل أو التشقق إلا أنه يمكن كسرها لأي تصادم يقع عليها. ويمكن استعمال الطينات ذات الألوان المختلفة أو بإضافة طبقات من الطلاء الزجاجي حيث تثبت علي سطح التمثال أثناء عملية الحرق الثانية في الفرن المعد لذلك أو في الفرن العادي.

النحاس الأصفر (Brace):

من الخامات التي تم استخدامها قديماًً حيث كان يطرق إلي ألواح معدنية أما اليوم فهو يستخدم في أعمال السباكة. ويتميز بدقة لمعان سطحه إلا أنه ينطفئ إذا لم يحفظ بطريقة جيدة.

- النحاس الأحمر (Copper):

هذا المعدن له مزايا عديدة أتاحت له الاستخدام علي عصور التاريخ منها قابليته للطرق لأنه أكثر ليونة من النحاس الأصفر، ويقاوم التآكل عند تعرضه للجو، لا يتطاير عند صهره مثل البرونز، وبإضافة معدن الصفيح له يصبح أساساُ لجميع أنواع البرونز والنحاس الأصفر وغيرها من المعادن، وبتحويله إلي ألواح مثل الذهب والرصاص والقصدير والصفيح يمكن تشكيلها إلي أشكال مجسمة ذات أبعاد ثلاثة أو أشكال بارزة.

* الحجارة (Stone):

إن كانت الحجارة أكثر صعوبة في الاستعمال عن الطين الذي يمكن تشكيله وصبه بسهولة، إلا أنها أكثر بقاءاًَ من التيراكوتا كما أنها أكثر لمعاناًً من البرونز. وعلي الرغم من عدم توافر السرعة في إنجاز الأعمال بالحجارة إلا أنها تتميز بالقوة والصلابة وتتجاوب مع التيار المعماري وخير مثال علي ذلك تلك التماثيل والمعابد المنحوته من الحجر البازلت أو الجرانيت في الحضارة الفرعونية القديمة التي ظلت باقية حتى الآن منذ آلاف السنين.

<FONT size=5><FONT color=red>* الخشب (Wood):


<B><FONT face=Tahoma><B>للخشب عيوب ومزايا، إلا أن عيوبه تطغي علي مزاياه فهو م%C






رد مع اقتباس

 

قديم 09 / 03 / 2011, 01:10 AM   رقم المشاركة : 33
محمدعامر

شخصية VIP هامة

 

         

محمدعامر متصل الآن

تاريخ الإنتساب :  30 / 07 / 2010
رقم العضوية : 16923
عدد المشاركات : 8,097
الإقامة : egypt
الجنـس: ذكر
WhatsApp:
         
خاطرة: منتديات أحجار بيتي
 



الرسم والتلوين


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ازدهر فن الرسم البارز والغائربمصرالقديمة؛ كما تشهد بذلك جدران المقابر والمعابد. وقد تعامل الفنان المصرىمع الجدران باعتبارها أسطح رسم ونقش، وحاول استثمار جميع المساحات المتاحة. ولم يكن الرسم عمل فنان منفرد


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


لأن أعمال الرسمفي مصر القديمةكانت تنفذ على ثلاث مراحل، وبإسهام عدة فئات من الفنانين ولكل من هؤلاء مجال خبرته وتخصصه.


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

وفي المرحلة الأولى،
كانت ترسم الخطوط الرئيسية الأولية التي تعطي ملامح الشكل.


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


ويبدأ التلوين في المرحلة الثانية؛ بداية بالمساحات الأعرض، والتقدم نحوتلوين تفاصيل الرسم. ثم تأتي بعد ذلك المرحلة الأخيرة، وفيها ترسم الخطوط الدقيقة التي تعطي التفاصيل.


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


ويمكن القول بأنه لم تكن هناك ثمة فروق مميزة بين الرسم والتصوير والنقش. حتى وإن قسمنا النقوش إلى صنفين، نحت وحفر، فإن أيا من الطريقتين لا بد أن تسبقها خطوة الرسم؛ لعمل التصميم الأصلي وتحديد الخطوط الأولية. واستخدمت المعاجين الملونة، في التلوين، لملء الفراغات في الرسم. وكثيرا ما كان الفنان المصري يستخدم مواد تثبيت للون، من أجل أن يطيل عمر الألوان.

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ولأن الفن كان مرتبطا بالعمارة الدينية، فلقد اهتم الفنان بتصوير الأرباب وتعظيمهم؛ من خلال تقديم الأنواع المختلفة من القرابين،

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


وتسجيل الصلوات والأناشيد. كما صور، في الوقت ذاته، الأوجه المختلفة من الحياة اليومية؛ والتي قد يستمتع بها المتوفى في مقبرته ويحملها معه إلى الدار الآخرة.


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


ولم تكن تلك المشاهد تمثل وقائع محددة أو مراحل خاصة ذات دلالة أو أهمية، وإنما كانت مشاهد تمثل أنشطة مختلفة؛ كالزراعة والصيد والرعي واللعب والشجار.

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

وفي تصويره للأشخاص، طبق الفنان المصري القديم قانون النسب الذي بقي مستخدما حتى زمن الأسرة السادسة والعشرين. وبموجب ذلك القانون، قسم الفنان السطح إلى مربعات متساوية رسم عليها الخطوط العامة للجسم البشري.


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


وبناء على نسب معينة بين أجزاء الجسم، قام بملء المربعات؛ إلى أن يكتمل العمل. وتبين أن تصوير المنظر الجانبي، كان منهجا نموذجيا لتمثيل جميع أجزاء الجسم؛ وإن لم يشكل التصوير الجانبي قاعدة ثابتة.


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


وكثيرا ما تطلب إظهار التفاصيل تصوير الشكل من أمام. وكان الفنان أحيانا يجمع بين الطريقتين؛ مثلا برسم الرأس جانبيا، والكتفين من أمام، والجزء السفلي جانبيا.


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

واستمر الربط بين تلك الفنون والدين حتى العصر اليوناني - الروماني. وكانت النقوش الدينية والمواضيع الأسطورية، على التوابيت، من أهم معالم الفن الهلليني. وكان من أهم الإضافات التي شاع استخدامها في ذلك العصر، تصوير الوجه البشري على نحو يماثل فن التصوير النصفي (البورتريه) الحالي.


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة





كما شاعت كذلك أقنعة المومياوات والأقنعة الجنائزية

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

التي تحمل صورة وجه المتوفى. وهذه كانت توضع مباشرةعلى وجه المتوفى؛ حاملة ملامح وقسمات الوجه الفعلية،


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


لكي يتسنى لروح المتوفى التعرف على جسده. وكثيرا ما كانت التوابيت تصنع في هيئة الشخص المتوفى نفسه.


وفي القرن الثالث الميلادي، كانت تعلق أيقونة للشخص بمنزله حتى وفاته؛ ثم تثبت على تابوته. واختفت تلك الايقونات بعد القرن الرابع الميلادي؛ ولكنها عادت للظهور ثانية في القرن السادس. ويمكن إرجاع تاريخ ظهور فن تصوير الوجه أو البورتريه إلى القرن الثاني الميلادي، وقد بدأ في مقابرالمسيحيين الأوائل.


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


ولم يكن الأشخاص المصورون، في البداية، مرتبطين مباشرة بالديانةالجديدة؛ ولكن قصص الإنجيل والمواضيع الرمزية ظهرت تدريجيا، إلى أن بدأ رسم السيدةالعذراء والسيد المسيح: مباشرة، وبوضوح، ويمكن تقسيم الصور الشخصية (البورتريه) إلىثلاثة أنواع، وفق الطريقة المتبعة في التصوير.


والأولى هي طريقة التمبرا التي عرفت منذ العهود الفرعونية، واستخدمت فيها مواد لاصقة مثل الغراء وبياض البيض؛ لإعطاءاللون سمكا بسيطا (تخانة)

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

والثانية هي الأيقونة التي رسمت بطريقة "الأنكوستك" التي ظهرت في مصر خلال العصر الروماني، وانتشرت منتجاتها البطلمية بالإسكندرية والفيوم والشيخ عبادة. وكانت تتأسس على خلط الألوان بالشمع مع إضافة قليل من الزيت أحيانا؛ مما أعطى الرسم مظهرا لامعا يحاكي اللوحات الزيتية. وبقيت تلك الطريقة مستخدمة حتى القرن الحادي عشرالميلادي.
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

وأما الثالثة، فهي طريقة الفريسك (التصوير الجصي) والتي استخدمت فيها ألوان الماء. وهذه طريقة بسيطة، تنبني على خلط الألوان مباشرة بالماء وحده دون وسيط آخر. وتستخدم الألوان على الجدار المبلل قبل جفافه، فيجف الاثنان سويا. وظهرت هذه الطريقة في العصر المسيحي، وإن لم تعمر طويلا. ولم تظهر طريقةالتصوير في لوحات زيتية، وهي أرخص وأسهل، حتى العصرالبيزنطي


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

انتقلت الينا الكثير من المعلومات عن الحياه اليوميه والعادات المصريه القديمة عن طريق ما خلفتة لنا الرسومات علي الجدران ,وابدع المصري القديم في الرسم والنحت والاشكال التصويريه مثل


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


*مقابر جبانة منف في الجيزة وأبي صير ودهشور وسقارة والتي تخص كبار رجال الدولة القديمة


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


* مقابر بني حسن الصخرية حوالي عـــ2000ـام ق.م.
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

وتميز رسم المصريين ببعض الملامح الخاصة ، فكان الفنان يصور الشخص بحيث يكون الجسم في وضع مواجهة ,بينما تصور الرأس في وضع جانبي


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


تكوين الالوان


استعمل المصريون القدماء ثمانية ألوان , منها أربعة الوان أصلية وهي:

1-الابيض وكان يحضر من الجير الحي (كربونات الكالسيوم) أو من الجبس (كبريتات الكالسيوم)
2-الاصفر وهو لون معدني يصنع من خام الحديد(المغرة ) ويجلب من أسوان ومن الواحات
3-الأحمر ويصنع من خام الحديد ايضا ذي اللون الأحمر
4-الأزرق وهونوعان
( ا) خام نحاس طبيعي من سيناء لونه أزرق (أزوريت)
(ب) مادة زجاجية مصنوعة من برادة الحديد+ الملاخيت (خام النحاس)+ نطرون

أما الأربعة الألوان غير الأصلية فهي:

1-الأخضر ويستخرج من الملاخيت أو من المادة الزجاجية الزرقاء مع المغرة الصفراء (من خام الحديد ايضا )
2-البني اللون الأحمر مضافا إليها الأسود
3-الرمادي اللون الابيض مضافا إليه الاسود

4-الأسود وهو من ثلاث مصادر:
ا) السناج (الهباب)
ب) من تفحيم خشب السنط
ج) من المنجنيز (وهو حجر أسود وغالبا من سيناء)

وأستعملتالمواد اللاصقة في لصق الألوان وتثبيتها:
1-موادزلالية من زلال البيض , واستعملت كثيرا في تلوين رسوم المقابر
2-مواد راتنجية مكونة من الصمغ مضافا إليه مادة القلفونية
3-موادعضوية مكونة من الغراء


يتبع






رد مع اقتباس

 

قديم 11 / 03 / 2011, 02:53 AM   رقم المشاركة : 34
محمدعامر

شخصية VIP هامة

 

         

محمدعامر متصل الآن

تاريخ الإنتساب :  30 / 07 / 2010
رقم العضوية : 16923
عدد المشاركات : 8,097
الإقامة : egypt
الجنـس: ذكر
WhatsApp:
         
خاطرة: منتديات أحجار بيتي
 



جمال الألوان
فى الرسومات المصرية القديمة



عشق المصرى القديم الجمال طوال إقامته بوادى النيل لآلاف السنين. وكان هذا العشق نابع من وجدانة الذى اكتسبه من البيئة المصرية.

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

فلقد كان لجمال الموقع الجغرافى فى وسط العالم، المعتدل المناخ ونادر التقلبات والغنى بالمناظر الخلابة سواء فى الوادى الأخضر بنيله وحقوله بما فيه من زرقة الماء وصفاء السماء، وتغيرت ألوان النباتات من موسم لآخر،

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

وكذلك الطيور المختلفة الألوان أو الصحراء الرائقة بصفار رمالها وصفاء سمائها، وتنوع مكونات جبالها من أحجار مختلفة أدى إلى إطفاء عليها العديد من الألوان.

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

كل هذه العوامل الطبيعية شكلت فى وجدان المصرى القديم الشعور بالإحساس بالجمال ومعايشته وخلقت فى الإنسان المصرى القديم، إنسان يحب الجمال ويقدره ويتلمسه فى كل شىء حوله.

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

كل هذه العوامل جعلت من المصرى القديم شغوف فى إطفاء لمسة الجمال فيما أبدعت يداه من فنون وخاصة الألوان والتلوين، سواء على الجدران فى المعابد أو المنازل أو المقابر أو التوابيت أو التماثيل...إلخ.

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

فكان إحساسه بالجمال فى الطبيعة المتجسدة فى الألوان السبب الرئيس فى البحث فى الطبيعة، عما يساعده على إظهار هذا الجمال فى أروع صورة وأن كان هذا العمل الدءوب استغرق منه آلاف السنين منذ الألف الرابع قبل الميلاد وحتى نهاية العصر الفرعونى واستمرـ أيضًا ـ خلال العصور التالية.

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ورغم مرور آلاف السنين على الألوان المصرية المستخدمة، وتعرض الكثير منها إلى أشعة الشمس والضوء والحرارة والرطوبة إلا إنها مازالت فى حالة جيدة جدًا، دون تلف، وهذا يختلف عن الألوان المستخدمة أيامنا هذه وهى ألوان كيميائية لا تبق على حالها إذا ما تعرضت للعوامل السابقة، فضلاً عن الفترة الزمنية الطويلة للألوان المصرية القديمة.


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

والألوان المصرية القديمة ما هى إلا مواد معدنية طبيعية طحنت طحنًا ناعمًا أو حضرت من مواد معدنية، وهذا هو السبب فى بقائها آلاف السنين دون تغيير.

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

لوحة صيد من مقابر النبلاء

هذه هى الألوان المصرية التى استخدمت فى مصر القديمة والتى من أجلها قام المصرى القديم لآلاف السنين البحث عنها فى كل أرجاء مصر وبعد الكثير من المحاولات العلمية والاستنباط من آلاف المصريين استطاعوا إنتاج هذه الألوان وإعدادها للفنانين والرسامين حتى يحققوا ما هدفوا إليه من إطفاء الجمال على الآثار المصرية.


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ولكن لما كانت هذه المواد معادن طبيعية، فكان لابد من وجود وسيط لتثبيت هذه المواد فقد استخدم زيت بذرة الكتان أو الخشخاش أو الجوز. وهو زيت ثابت يجف بعد تعرضه للهواء (يتأكسد) والنوع الآخر زيت طيار (التربنتينا). وهناك مزيج من الماء ومادة لاصقة (جيلاتين أو غراء) أو صمغ وبويات النوع الأول هى بويات الزيت، وبويات النوع الثانى هى البويات المائية.

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

والمواد المكونة من السناج أو المغرتين الحمراء والصفراء تلتصق بالجبس والحجر إذا وضعت جافة وتزيد إذا بللت. أما اللازورد والملاخيت والزجاجية الزرقاء أو الخضراء لابد من وسيط فيكون الغراء،

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

الجيلاتين، الصمغ أو زلال (بياض البيض) وكان هناك مادة تستخدم لتغطية الألوان وهى شمع العسل وهناك أيضاً الراتنج (محلول فى زيت الكتان).


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

من هنا نجد أن المصرى القديم الباحث دائمًا عن الجمال، لم يكل يومًا عن البحث العلمى الدءوب عبر آلاف السنين، فجال البلاد شمالاً وجنوب شرقًا وغربًا، باحثًا عن المواد المختلفة التى تساعده على إظهار ما فى نفس المصرى من جمال تأثر به فى بيئته وحاول تجسيده فما أبدعت يداه فى العمارة أو الرسم أو الآثار الصغيرة من تماثيل وخلافه.

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
تابوت خشب ملون



يتبع






رد مع اقتباس

 

قديم 14 / 03 / 2011, 02:00 PM   رقم المشاركة : 35
الخبير ألأول
مراقب منتديات التراث
 
الصورة الرمزية الخبير ألأول

 

         

الخبير ألأول غير متصل

تاريخ الإنتساب :  08 / 08 / 2009
رقم العضوية : 12513
عدد المشاركات : 3,026
الإقامة : egypt
الجنـس: ذكر
WhatsApp:
         
خاطرة: منتديات أحجار بيتي الثاني
 



الأخ العزيز أستاذنا محمد عامر
الموضوع راااااااااائع ولايمكن
أضافة شىء جديد له سوى كلمة
جزاك الله عنا خيرا






 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

التوقيع :
من قال لا أعلم فقد أفتى
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةنقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
رد مع اقتباس

 

قديم 16 / 03 / 2011, 07:07 PM   رقم المشاركة : 36
محمدعامر

شخصية VIP هامة

 

         

محمدعامر متصل الآن

تاريخ الإنتساب :  30 / 07 / 2010
رقم العضوية : 16923
عدد المشاركات : 8,097
الإقامة : egypt
الجنـس: ذكر
WhatsApp:
         
خاطرة: منتديات أحجار بيتي
 




الاخ الخبير الاول
الاخوة الادارة
اظن موضوع كهذا يستحق ان يثبت
مارايكم

بابا






رد مع اقتباس

 

إضافة رد

العلامات المرجعية

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت GMT +4. الساعة الآن 04:59 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
Ads Management Version 3.0.0 by Saeed Al-Atwi
جميع ما يذكر بالمنتدى يعبرعن رأي أصحابه و ليس بالضرورة يوافق رأي إدارة الموقع